اخبار

وفاة الاعلامية المغربية وئام الحمداني صدمة جديدة في الوسط الاعلامي

شهد الوسط الاعلامي مساء الاحد صدمة وفاجعة جديدة حيث تم الاعلان عن وفاة الاعلامية والممثلة المغربية وئام الحمداني في دبي بدولة الامارات العربية عقب سكتة قلبية مفاجأة .

وفاة المغربية وئام الدحماني تصدم الوسط الاعلامي

تم الاعلان امس عن وفاة الاعلامية المغربية وئام الدحماني ولازالت التفاصيل مجهولة حتى الان وما تم الاعلان عنه حتى الان فقط هو ان سبب الوفاة السكتة القلبية ولم يتم اعلان فتح التحقيق في اسباب الوفاة والاحداث حتى تلك اللحظة .

وئام الدحماني معروفة في الوسط الفني انها اعلامية ومذيعة تهتم بعالم بوليود وكانت تعمل الراحلة لفترة طويلة من الوقت في شبكة قنوات ” زي افلام العربية ” حيث قامت الراحلة وئام بعمل مقابلات حصرية مع اكبر نجوم بوليوود وكانت تقدم برنامج ” بوليوود 100% ” ونال البرنامج اعجاب المشاهدين حول الوطن العربي اجمع بسبب انتشار الثقافة الهندية بشكل كبير وايضا بسبب مدى التشابه بين الثقافة الهندية والثقافة العربية واجرت الراحلة مقابلات مع كبار نجوم الهند امثال النجم الكبير ” اميتاب باتشان ” والنجم المحبوب ” شاروخان ” والنجم سلمان خان والنجمة كارينا كابور والنجم رانبير كابور والنجم رانفيير سينغ .

 

وئام الدحماني بين الهندسة والاعلام والتمثيل والغناء الى وفاتها في دبي

درست الراحلة وئام الدحماني الهندسة قبل ان تقرر ان تلتحق بمهن اخرى وتتبع شغفها حيث بدأت العمل كمذيعة في تليفزيون دبي ومن ثم اجرت تجارب اداء للغناء ثم اتجهت للتمثيل وكانت معروفة بحبها للثقافة الهندية ومدى تأثرها الشديد بها وكانت كثيرة التردد على دولة الهند ودولة باكستان وأكدت اكثر من مرة في تصريحات لها ان عشقها للثقافة الهندي منذ صغرها بالاضافة انه لا يوجد اي من افراد عائلتها مهتم بتلك الثقافة الا انها تتفرد بهذا الشغف في عائلتها واستطاعت ان تحقق نجاح كبير وتعرفت بالفعل على كبار الممثليين والفنانيين في عالم بولييود الساحر .

وكانت الراحلة وئام الدحماني صاحبة مبدأ لا تتخلى عنه وهو انها لا تقدم اي تنازلات حيث انها عندما وكأت قدمها مجال التمثيل علمت انها لابد ان تقدم تنازلات، ولكنها رفضت وصرحت من قبل انها رفضت ارتداء البكيني ورفضت تصوير اي مشاهد تضمن القبلات او مشاهد جريئة فهي اكدت انها تحمل على عاتقها سمعة المرأة المغربية بشكل خاص والمرأة العربية بشكل عام وتلك المسئولية حافظت عليها حتى توفاها الله .

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق